المكتبة الإنترنيتيه

تجري سلطة الآثار محاولة لعرض نموذجي لمقطع من سفر التكوين وهو على 12 نوعا من الأمواج, 7 منها مرأية و 5 امواج من الأشعة "ما فوق الحمراء".

أطلقت سلطة الآثار الى الهواء "المكتبة الانترنيتية لمخطوطات صحراء يهودا على أسم ليئون ليفي" بالتعاون مع مركز "جوجل" الأسرائيلي للبحث والتطوير بهدف توثيق المخطوطات وعرضها للأجيال القادمة.

كرم جمعية "ليئون ليفي" كان السبب المحفذ لسلطة الآثار على القيام بهذه المهمة المميزة. كذلك تساهم جمعية "أركاديا" في دعم المشروع وصندوق "ياد هناديف" التي دعمت المشروع وأعطت التمويل المادي الأولي.

تستعمل في هذا المشروع التقنية المتطورة والحديثة جدا. في المجموعة ما يقارب 930 مخطوطة, بضمنها العديد من نصوص صحراء يهودا, المعروضة بدرجة وضوح عالية وعلى امواج متنوعة. هذه الوسيلة تمكن من عرض الصور بوضوح على الهواء وتمكن الوصول اليها من جميع انحاء العالم. وستضاف اليها قريبا آلاف الصور الجديدة.

لقد تمكنا من تجنيد أبرع المفكرين والوسائل التقنية بهدف الحفاظ على هذا الكنز من التراث والحضارة التابع لنا جميعا, بحيث يمكن للجمهور ان يتعلم التاريخ من خلال لمسة صغيرة على الشاشة

— شوكا دورفمان, مدير سلطة الآثار

تتعاون سلطة الآثار مع شركة جوجل لكي تعرض على الهواء جميع الصور للمخطوطات, وهكذا فهي تمكن الجمهور من دراسة المخطوطات وفحواها بلغات متعددة. الى جانب الصور ستكون معلومات أضافية مثل شرح, ترجمة ومصادر بشكل موسع.

تقنية الصور الجديدة تم تطويرها في شركة "MegaVision", وتقوم بعرض نموذج مطابق لكل مخطوطة بأمواج متنوعة وبجودة عالية جدا. هكذا يمكن التجوال بين المخطوطات ودراستها دون لمسها. النماذج المعروضة هي صور مطابقة للأصل لذلك, ليس هنالك حاجة لكشف المخطوطات الأصلية وهكذا, يمكن الحفاظ عليها للأجيال القادمة. تقنية التصورير بالأشعة ما فوق الحمراء تمكننا من استرجاع جزأ من الكلمات التي زال حبرها ولا ترى بالعين المجردة.

Imaging a plate in three visible wavelengths in the IAA studio

سلطة الآثار تحضر النموذج المطابق لأحد المقاطع بثلاثة أنواع من الأمواج المرئية
تصوير:
شاي هليفي